أنشطة القسم

المشاريع البحثية السابقة التي أقيمت بالقسم :

1- دراسات على تحمل بعض النباتات الزيتية والطبية لظروف الجفاف والملوحة وأجواء الأراضي الجديدة

الباحث الرئيسي : د. / زكريا محمد عبد الحليم خضر

الباحث المساعد : د. / سعيد على الدسوقى العبد

أهداف المشروع :

زيادة إنتاجية الزيت عن طريق محاولة زراعة محاصيل زيتيه جديده مثل الشلجم والقرطم وحبة البركة . الخروج بهذه النباتات إلى الأراضي الجديدة زيادة مساحة القمح في الأراضي القديمة . تجميع النباتات البرية ذات الأهمية الاقتصادية من الناحية الطبية والعطرية ومحاولة إكثارها.

2-استخدام ونمو نبات الازولا في مجال المجاري المائية المختلفة (مياه عذبة – مياه الصرف الصحي في محافظات القليوبية – الشرقية – دمياط )

الباحث الرئيسي: د./ حسني محمد محمد عبد الدايم.

الباحث المساعد: د./ زكريا محمد عبد الحليم خضر.

أهداف المشروع :

تم معرفة أكثر الأنواع تأقلما في المجاري المائية المختلفة في الثلاث محافظات ومن الدراسة أتضح أن نوع واحد من نبات الازولا والأكثر انتشارا في المجاري المائية تحت الدراسة و أن هذا النوع من الازولا هو Azollapinnata.

تم تنمية هذا النوع من الازولا علي المياه المختلفة في ثلاث محافظات في المعمل وخارج المعمل لدراسة نموها ومدي تحملها للمياه المختلفة خصوصا مياه الصرف الصحي والمياه المالحة .

اتضح من الدراسة أن نوع الازولا المنتشر هو Azollapinnata وهي نامية بكميات كبيرة خصوصا في مياه الصرف الزراعي التي بها حركة المياه هادئة وبطيئة ،ووجد أيضا أن هذا النوع منتشر في المياه العذبة في الترع الفرعية (الجانبية) والتي مياها بطيئة الحركة . أظهرت الدراسة أن نبات الازولا في مياه الصرف الصحي لم تكن موجودة بمياه تلك المصارف التي درست وهي مصرف الصرف الصحي بالقليوبية- و مصرف الصرف الصحي بالشرقية (بحر البقر). وجد أن نبات الازولا

ينمو نمو بكميات كبيرة جدا في مياه الصرف الزراعي مما يفيد استخدامها في الري مرة أخري.

3- استخدام الكائنات الحية الدقيقة في إنتاج الأسمدة  الحيوية B 11/2

والمشروع يتبع مركز دعم وتطوير البحث العلمى

الباحث الرئيسي : د/ هاني محمد أحمد عبد الرحمن

الباحث المساعد :

د/ أحمد عبد الخالق سالم

د/رشا محمد الميهى

مدة المشروع : من 2014 حتى 2016 (سنتين)

أهداف المشروع :

فى السنوات الأخيرة ازداد الاهتمام العالمى بموضوعات الصحة والبيئة وارتبط ذلكبتزايد أعداد المستهلكين المهتمين بنوعية غذائهم وسلامته وذلك بعد التأكد من الآثارالسلبية العديدة الناتجة عن الاستخدام الموسع للأسمدة الكيماوية وبدء التفكير فى بدائل هذه الأسمدة والزراعة النظيفة أو الزراعة العضوية والحيوية حتى تتخلص البيئة من بقاياالسموم الموجودة فى الهواء والتربة ولتصبح البديل الهام للأسمدة الكيماوية.

فى بداية الدراسة سوف يتم الحصول على السلالات البكتيرية ذات الكفاءة العالية فى تثبيت نيتروجين الهواء الجوى والمذيبة للفوسفات والميسرة للبوتاسيوم التى لها القدرة بجانب ذلك على تنشيط نمو النبات من خلال إفرازها لبعض المواد المنشطة للنمو قدرتها على مقاومة الميكروبات المرضية التى تسبب خسائر اقتصادية كبيرة للإنتاج الزراعى وبعد ذلك يتم تجهيز البيئات المعملية الملائمة لها وتقييمها من حيث الأنشطة المختلفة والتى من أهمها (تثبيت النيتروجين – إذابة الفوسفات المعدنية الغير ذائبة – تيسير البوتاسيوم) وذلك بالإضافة إلى قدرتها على إفراز المواد المنشطة للنمو وتثبيط الميكروبات المرضية ثم تعريفها بالطرق الحديثة باستخدام تقنية PCR و 16sRNA  .

فى الجزء الثانى من الدراسة يتم تجفيف وتحميل الأسمدة الحيوية الناتجة على بعض المواد مثل الكمبوست والبيت موس وتخزينها ثم إختبار كفاءتها على فترات تبدأ بعد شهر من التخزين ويتم التقييم شهريا لمدة 6 أشهر ومقارنة ذلك بالصورة السائلة للأسمدة.

يأتى الجزء الثالث من الدراسة والذى يتضمن تطبيق استخدام هذه الأسمدة الناتجة فى إنتاج القمح والفول البلدى اللذان يزرعان فى مزرعة الكلية وإمداد بعض المزارعين بهذه الأسمدة لتطبيقها فى حقولهم وبعد ذلك يتم تقييم المشروع اقتصاديا وذلك لمحاولة تطبيقه على نطاق أكبر داخل محافظة القليوبية ثم المحافظات الأخرى تباعا.